تنمية القدرات

يتم تعريف القدرات الوطنية للصحة النباتية على أنها: " قدرة الأفراد والمنظمات والنُظُم في بلد ما على أداء المهام بشكل فعال ومستدام من أجل حماية النباتات والمنتجات النباتية من الآفات وتسهيل التجارة، وفقا للاتفاقية الدولية".

تؤمن المادة الرابعة من الاتفاقية الدولية لوقاية النباتات الأحكام العامة المتعلقة بالترتيبات التنظيمية لوقاية النباتات للأطراف المتعاقدة على المستوى الوطني لتحقيق الغرض من الاتفاقية، أي "تأمين عمل مشترك وفعال لمنع انتشار آفات النباتات والمنتجات النباتية ودخولها، ولتعزيز التدابير الملائمة لمكافحتها". وتسهم العديد من الأشياء لاستدامة أداء مهام المنظمة القطرية لوقاية النباتات. وتشمل هذه ولكنها لا تقتصر على:

  • وجود بيئة تمكينية في البلدان مثل السياسات التي تسمح لأنشطة الصحة النباتية بالتطوُّر والتكيُّف مع الظروف المتغيرة؛
  • لوائح الصحة النباتية التي تمكن المنظمات القطرية لوقاية النباتات من أداء وظائفها؛
  • وضوح الرؤية والفهم للاتفاقية الدولية لوقاية النباتات؛
  • فهم أهمية الإنفاذ؛
  • خطة/خطط أعمال قابلة للحياة لحماية الصحة النباتية والتجارة؛
  • التزام وطني لدعم قدرات الصحة النباتية.

الهدف من جهودإنفاذ الاتفاقية الدولية لوقاية النباتات هو لتسهيل وتمكين المنظمات القطرية لوقاية النباتات من خدمة احتياجات بلدانهم بشكل فعال ومستدام في حماية النباتات والمنتجات النباتية وتسهيل التجارة. يؤدي تحقيق

هذا الهدف إلى:

  1. جميع الأطراف المتعاقدة تقوم بإنفاذ المعايير الدولية لتدابير الصحة النباتية التي يحتاجون إليها؛
  2. جميع الأطراف المتعاقدة تفي بالتزاماتها بموجب الاتفاقية؛
  3. تعكس الاتفاقية الدولية لوقاية النباتات أهداف جميع أعضائها؛
  4. قدرات الصحة النباتية للأطراف المتعاقدة قادرة على التطور استجابة للظروف المتغيرة؛
  5. قضايا الصحة النباتية جزء لا يتجزأ من السياسة؛
  6. تعاون إقليمي فعال.